أخبار سوق عمان المالي / أسهم
 سعر السهم
Sahafi.jo | Rasseen.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    20-Apr-2017

الشركات العائلية الخليجية تناقش مواكبة التطورات الاقتصادية

الحياة-دلال ابوغزالة 
 
اختتم مجلس الشركات العائلية الخليجية، المؤسسة الإقليمية التابعة لمجلس إدارة شبكة الشركات العائلية الدولية، أعمال منتداه السنوي بعنوان «أسرار استمرار الشركات العائلية: التزام مواصلة التطوير عبر الأجيال».
 
وجمع المنتدى في دورته الرابعة رواد الأعمال من أصحاب الشركات العائلية الخليجية، وخبراء وأكاديميين متخصصين في إدارة أعمال الشركات العائلية لتبادل الخبرات، والبحث في أبرز الآليات التي تساعد الشركات العائلية على التطور ومواجهة التحديات على صعيد الأعمال والعائلة.
 
وتوقع خبراء أن تواجه 80 في المئة من الشركات العائلية في دول مجلس التعاون الخليجي، تحدياً يتعلق بنقل الخلافة من جيل إلى آخر خلال السنوات العشر المقبلة. ورجحت انتقال أصول تقدّر بنحو تريليون دولار إلى الجيل التالي من الشركات العائلية، على مدار 10 سنوات مقبلة في الشرق الأوسط.
 
وأكدت مصادر أن تسليم هذه الشركات من الجيل الأول إلى الثاني ومنه إلى الثالث، سيكون له تحديات وآثار على استدامة هذه الشركات ونموها.
 
وقال رئيس مجلس إدارة مجلس الشركات العائلية الخليجية عبد العزيز الغرير، «تضمن جدول أعمال المنتدى دراسات الحالة الواقعية وقصص النجاح من حول العالم، بهدف تقديم الرؤى العملية التي يمكن العائلات التعلم منها واعتمادها لمواجهة التحديات التي تعترض نمو نماذج الأعمال وتعاقب نشاط الشركات عبر الأجيال». وأضاف: «نؤمن بأهمية عرض دراسات الحالة الواقعية ودورها الفاعل، في إلهام الشركات العائلية بهدف استنباط السبل المطلوبة لإيجاد صيغتها الخاصة للاستمرار والنجاح».
 
وأُطلقت خلال المنتدى دراسة حالة على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، حول الأثر الاجتماعي للشركات العائلية، عارضة مبادرات مجموعة عبد اللطيف جميل المجتمعية، حيث شاركت النهج الذي تتبعه في تطوير مشاريع مجتمعية مرتبطة بأعمالها، ويتمحور حول خلق فرص عمل. وشارك حسن جميل، نائب الرئيس نائب رئيس مجلس الإدارة للعمليات المحلية لشركة عبد اللطيف جميل في المملكة العربية السعودية في جلسة حوار، جمعت خبراء في مجال استدامة أعمال الشركات العائلية، والتي فتح فيها باب النقاش مع الحضور حول السبل الفعالة لإثراء مساهمة الشركات العائلية المجتمعية.
 
وشارك في الملتقى متحدثون دوليون، مثل هانز جاكوب بونييه من مجموعة «بونييه» وهي عائلية من الجيل السادس وتُصنف ضمن أبرز المؤسسات الإعلامية الإسكندنافية. وميرال زايم إنشي، وهي من الجيل الثاني من مجموعة «إنشي» من تركيا. وتنتمي العائلتان إلى شبكة الشركات العائلية، وتأتي مشاركتهما في هذا المنتدى الخليجي لتقديم نبذة عن رحلتهما في تطوير حوكمة الشركات العائلية.
 
يُذكر أن المنتدى يستقطب سنوياً أبرز الشركات العائلية في دول مجلس التعاون الخليجي، ويوفر منصة خاصة ومغلقة للتبادل الفعال للخبرات والرؤى بين الشركات العائلية، وتقتصر المشاركة فيه على رواد الشركات العائلية ومالكيها.