أخبار سوق عمان المالي / أسهم
 سعر السهم
Sahafi.jo | Rasseen.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    09-Aug-2017

الكرك: مطالبات بزيادة أسعار شراء الحبوب

 

هشال العضايلة
الكرك -الغد-   يطالب مزارعو حبوب ومحاصيل حقيلة في مختلف مناطق محافظة الكرك من الجهات الرسمية، زيادة أسعار المحاصيل التي يتم استلامها من المزارعين في مركز استلام الحبوب بالجنوب.
وأشاروا إلى أن سعر المحاصيل في السوق المحلي مرتفعة كثيرا مقارنة بسعر الشراء المقرر من وزارة الزراعة، لافتين الى ان المزارع يحتاج إلى السعر الأفضل في ظل تردي القطاع وارتفاع كلفة الإنتاج وخصوصا للمحاصيل الحقلية مع إصابة المحاصيل الحقلية بالآفات الزراعية التي تكبد المزارعين خسائر مالية كبيرة كل عام.
وقال المزارع فارس الهلسا إن الأسعار التي تحددها وزارة الزراعية لشراء المحاصيل الحقلية من المزارعين منخفض مقارنة مع كلفة الإنتاج المرتفعة، بالإضافة الى ان اسعار السوق المحلي افضل من اسعار شراء الجهات الرسمية.
وبين ان سعر شراء القمح المواني في السوق المحلي يصل إلى اكثر من 500 دينار للطن الواحد مع نهاية موعد استلام المحاصيل الحقلية، في حين ان سعر الطن في مركز الاستلام الرسمي يصل إلى 420 دينارا فقط، ما يؤدي إلى خسارة المزارعين.
وبين أنه بالإضافة الى انخفاض الأسعار فإن اللجنة التي تستلم المحاصيل الحقلية ترفض استلام كميات من محصول شعير البذار بحجة عدم تجاوزه للفحص لاختلاط نوعي شعير معا في الكمية.
وبين أن المنظمة التعاونية لا تقدم للمزارعين كميات كافية من المحاصيل للبذار حتى يتم زارعة المحاصيل التي تطلب من المزارعين.
وأشار المزارع مفيد المجالي إلى أن العديد من المزارعين لا يقومون بارسال انتاجهم من المحاصيل الحقلية الى مركز الاستلام لكونهم يحصلون على اسعار افضل من السوق المحلي، لافتا الى ان هناك مزاجية في عمليات الاستلام كل عام، حيث يتم رفض بعض المحاصيل وقبول محاصيل أخرى بدون أي سبب.
وشدد على ضرورة أن تضع وزارة الزارعة أسعارا مناسبة للفلاحين والمزارعين يتناسب مع كلفة الانتاج حرصا على مصالح المزارعين وعملية توفير نوعيات مناسبة من البذور لمحاصيل القمح والشعير.
من جهته، أكد رئيس لجنة استلام المحاصيل الحقلية بالجنوب مدير صناعة وتجارة الكرك جمال الصعوب أن اسعار المحاصيل الحقلية مناسبة، لافتا الى ان اسعار شراء المحاصيل الحقلية من مادتي القمح والشعير بأنواعه ارتفعت عن العام الماضي بشكل كبير بما يساهم في خدمة المزارعين.
وبين الصعوب أن اللجنة استلمت كميات كبيرة من المحاصيل الحقلية من المزارعين بالجنوب واغلبها من محافظة الكرك، لافتا الى ان اللجنة رفضت كميات قليلة من المحاصيل من مادة الشعير للبذار لكونها رسبت بفحص اللجنة لوجود شوائب .
واضاف ان سعر الشراء للعام الحالي وصل 500 دينار للطن للقمح البذار في حين كان السعر سابقا 450 دينارا للطن لمحصول قمح البذار، وسعر 420 دينارا لطن القمح المواني للعام الحالي في حين كان سعره العام الماضي 370 دينارا للطن، وحدد سعر شعير البذار للعام الحالي 420 دينارا للطن بعد ان كان 370 دينارا للطن، و370 دينارا لشعير المواني، وكان 320 دينارا العام الماضي.